خدمات مراكز الامل لعلاج الادمان

برامجنا

ما هى الخطوات الإثنى عشر ؟

هى أسلوب للحياة مبنى على مبادئ روحية مكتوبة ببساطة فى شكل مرقم من 1 إلى 12 بتسلسل بسيط. بدأ فى إستخدامها مجموعة من مدمنو الخمر للتعافى من الإدمان وبنجاحهم بهذا الأسلوب الروحى فى الحياة كونوا زمالة تتبع هذا المنهج للتعافى وتبعتهم زمالات أخرى مثل المدمنون المجهولون ومدمنو الكوكاين المجهولين ومدمنو المقامرة ..إلخ حتى وصل عدد هذه الزمالات لأكثر من 52 زمالة على مدار الـ 65 عام الماضية وكل هذه الزمالات تتبع نفس الخطوات مع تغيير بسيط فى صياغة الخطوة الأولى.

العلاج السّلوكيّ المعرفيّ

هو أحد طرق العلاج النفسي الذي يستعمل في الكثير من مشكلات الادمان و الأمراض النفسية مثل الكآبة و القلق و تعكر المزاج الثنائي القطب وحالات نفسية اخرى ويستند على مساعدة المريض في ادراك وتفسير طريقة تفكيره السلبية بهدف تغيرها إلى افكار او قناعات ايجابية أكثر واقعية وستعمل هذا النوع من العلاج بصورة متزامنة مع الأدوية المستعملة لعلاج الكآبة.

لعلاج المعرفي السلوكيcognitive-behavioral therapy هو عبارة عن علاج نفسي تعليمي مركز على مشكلة معينة وموجه نحو هدف محدد ومنصب على السلوك المستقبلي، أن العلاج المعرفي السلوكي يهدف إلى علاج اضطرابات نفسية محددة عن طريق تعليم المصاب اكتساب مهارات تكيفية لتمكينه من تعديل عمليات سوء التكيف المعرفي والسلوكي لديه.

يقوم مركز الامل للتعافي من الادمان باستخدام احدث الاساليب العلاجية في علاج الادمان واكثرها انتشارا وفاعلية فقد اثبتت دراسات على 12 الف شخص فى امريكا ان 2 % فقط من المدمنين الذين يستخدمون اعراض الانسحاب فقط للامتناع عن المخدرات تحدث لهم انتكاسة بعد فترة من الوقت وان 62 % من الذين خضعوا لبرامج اعادة التأهيل امتنعوا وتعافوا من المخدرات والخمور وهنا في مراكزنا نقوم باستخدام برنامج تأهيلي يضم برامج مختلفة مثل :

العلاج الجمعي

يختلف مفهوم العلاج الجماعي من العلاج الفردي ، في كون العلاج الجماعي علاج موجه لمجموعة من الأشخاص يعانون من مشكلة أو اضطراب نفسي واحد أو يشتركون في اهتمامهم بموضوع معين، كما أن هذا النوع من العلاج يوفر جو من المؤازرة و الدعم للشخص الذي يعاني من مشكل أو اضطراب نفسي معين من خلال الانخراط مع مجموعة من الأشخاص الذين يواجهون نفس المشكلة. وعادة ما يعمل بالإضافة لعلاج المشكلة على العلاقات بين الأفراد يقوم بقيادتهم معالج متمرن بهدف إحداث تغيير نوعي في شخصياتهم. وفيها يستخدم المعالج التفاعل الذي يتم بين أعضاء المجموعة لإحداث التغيير في شخصياتهم. العلاج يقوم بواسطة مجموعة يشتركون في نفس المشكلة ويحاولون سويًا بمساعدة بعضهم البعض أولاً الامتناع التام عن أى ممارسة شاذة ثم مساعدة بعضهم البعض في تغيير طريقة تفكيرهم وتعاملهم مع مشاعرهم وتغيير سلوكياتهم وأن يتعلموا طرقًا جديدة للعيش بممارسة طبيعية وأن يقبلوا الحياة بشروطها حتى لو لم يكن الإشباع مائة في المائة.

 

الاعتمادية وبرامج الدعم

ينتشر استخدام كلمة الإعتمادية المتواطئة Co-dependency في وصف ظاهرة الاعتماد علي البيئة الخارجية لتحقيق الاتزان الداخلي. يمكن أن تكون هذه البيئة الخارجية أي شيء. يمكن من أجل التبسيط أن نلخص هذه الأشياء في الأتي:

- المواد المخدرة

- السلوك

- أو العلاقات