All posts in غير مصنف

دور الاسرة في الإدمان

دور الاسرة في الإدمان

اول كلمة تخرج من الإباء عند معرفة ان أولادهم مرضي مدمنين للمخدرات ( ازاي انا ابني او بنتي مربياها احسن تربية لا يمكن ) وتكون اول شعور هو الانكار ورفض الاعتراف بإدمان الولد بل يصل الامر لردود فعل غريبة وفى بعض الأحيان إلا لم تكن في اغلب الأحيان ردود فعل متطرفة وسكون شعور الابوين بالخزي والعار فما هو ردة فعل المجتمع واخته هل سيقبل من يتزوجها ان يكون لها اخ مدمن والعديد من الأفكار السوداء التي تسكن عقول الابوين ومن هنا يبدا سوء التصرف وغافلين على ان علماء النفس يتأكدون ان اغلب أسباب الإدمان الاسرة هي سببها فلا يكفي الابوين بظلم ولدهم بالوقع في الإدمان لا بل يذيدون خطأهم بخطأ اكبر وهو الانكار وعدم قبول علاجه.

الإدمان مرض سلوكي للأسرة دور كبير جدا في جعل الولد مدمن وللأسف دائما نلوم علي الشخص فأخطاء التربية هي السبب الرئيسي للإدمان ويمكن ان يتم حصرهم في عوامل اربع فالعامل الأول التدليل الزائد فتري الوالدين يقلون لم امنع عنه شيء كنت احضر له كل ما يتمناه ويطلبه وهذا سبب قوي ومهم وهنا تخلق اعتمادية لدي الولد انه مهما فعل فسوف تقمون بحل وتلبية كل المتطلبات العامل الثاني القسوة والعنف والتسلط على الطفل ويبدا من سن سنة إلى خمس سنوات ويظن البعض انه القسوة في التعامل لا بل منعه من الاختلاط واللعب مع الأطفال والخوف والحرص الشديد عليه مثلا كالخوف من الجروح او الإصابات فينشأ خوف فيبدأ الوعي عند الطفل من سنه العامل الثالث الإيذاء البدني فلدي الطفل احتياج بالحب والقبول التشجيع فما يحدث هو إهانة الولد امام الناس مثل انت فاشل انت غير محترم فهذا يخلق تشوهات نفسية لدي الطفل.

يكون لدي الاهل خطأ أيضا وهو النظر إلى العيوب فقط دون المميزات ومقارنه وبين غيره وعند وجود مشكلة داخل المنزل يبدأ الطفل في الذهاب إلى خارج المنزل مع أصدقائه ويكونون مثله يعانون أيضا من نفس مشاكله وفقدان الحب من المنزل ويبدئون في تكوين مبادئهم من بعضهم البعض ويجربون المخدرات لتعطيهم الإحساس المطلوب وتجد في كثير من حالات الإدمان الموجودة في دار الأمل يقول المريد انا لم اشعر ان ابي وامي يحبوني ومن اعطوني قيمتي هم أصدقائي الذين ادمنت معهم فهم يحبوني ويحترموني لدرجة انهم لا يتعاطون المخدرات إلا عند وجودي ،والاهل دائما لا يراعون الفروق الفردية ويوم الاب الام ويقومون بتبادل الاتهامات وهنا يكون التفكك الاسري فليس الطلاق هو معناه التفكك الاسري والطلاق أيضا عامل مهم.

ويكون للطلاق عامل مهم جدا في الإدمان ويقع الطفل فريسة بين الابوين لأن الاب يريد أن يرضيه فيتهم امه ويشوه منها امام ابنه والعكس عند الام وما لا يعلمه الابوين ان الولد يكون له وعي فيبدأ في استغلال هذا الامر ويعلم كيف يستفيد من هذا في سحب المال من الطرفين وبالتأكيد الاب يرضيه ليتأكد ان امه علي خطأ والام  ترضي الولد لكي تأكد ان الولد علي خطأ ويخرج الامر على السيطرة لا يكتشف الابوين أي شيء إلا عند وقوع الكارثة ويمكن للتفكك الاسري ان يكون أيضا بدون طلاق فمن الأشياء المشهورة ولم تعد موجودة في هذا الوقت هو ان نجلس سويا لتناول الطعام فلقد اختفت هذا الامر تمام ولم يعد له أي وجود وهناك أيضا بيت العائلة واليوم الذي يذهب فيه الجميع إلي الجدة او مسقط رأس الإباء ويتجمعون ويشعر الطفل بالأمان ودفئ الاسرة لكن كل هذه العادات الحميدة قد ماتت في وقتنا الحالي وذات تشتت وبعد الاسرة.

المصادر:
http://www.drugs-abuse.com/
http://hopeeg-doctors.com/
http://www.addiction-treatment-clinic.org/
More

اخطاء التربية التى تسبب الادمان

اخطاء التربية التى تسبب الادمان

تحدث احد العلماء في احد المصحات العالمية وتحدث في احد القنوات التليفزيونية ان المخدرات هي افة تهدد شباب البلد بكل المقاييس وتعتبر المخدرات هي الافة الموجودة التي تهدد الوطن بعدم النهوض بالوطن وتحسن التعليم والثقافة  لدى الوطن ويعتبر مخدر الترامادول من اخطر المواد الموجودة في الوقت الحالي وذلك لرخص ثمنه لكثيرا من الناس وان الترامادول يعتبر من ضمن اول قوائم المخدرات انتشارا في الجسم لسرعة إدمانه لدى اى شخص بل ان ادمان الترامادول يعد من اول قوائم الممنوعات المتواجدة لدى الصيدليات وان يوجد بعض الصيادلة يتم تداوله  كمصدر للرزق ولتحسن  الحالة المادية لديهم وان لابد من الرقابة من قبل الجهات المختصة لدى الدولة.

الوسائل المختصة الموجودة بالبلد مثل وزارة الصحة والسكان والجهة الأساسية من قبل وزارة الداخلية وجهاز مكافحة اتجار وبيع المخدرات وإعطاء الجهات المختصة لوضع حد لاتجار هذه السموم الموجودة التي بدأت في الانتشار في الفترة الأخيرة لدى صغار السن أيضا.

ومن الضرورى ان نتجاوز هذه المحنة بشكل كبير لأنه أصاب بعض الشباب لانهيار نهائيا واصعب شيء في تعاطى الترامادول.

وان تم عمل دراسات في جمهورية مصر العربية وأثبتت ان عدد كبير جدا من شباب البلد بداية من سن 14 عاما يتم انشغاله بالمادة المخدرة اهم من اى شيء في الحياة.

في الوقت الحالي يتم التوعية من قبل الجهات المختصة وتم عمل مؤتمر في شهر مارس 2015 حول ان يوجد بعض الدول قد دخلو في قائمة ان المخدرات هي تعود وادمان يوجد مواد سريعة التداول في العالم العربى وقد اثبتت ان هذه المادة هي الترامادول

يوجد اثار شديدة السلبية على متعاطى الترامادول مثل امراض القلب وامراض تصلب الشرايين وان يوجد فقدان شديد جدا في فقدان الوزن بشكل ملحوظ وان الاهل لهم عامل مهم وضرورى جدا ان الاهتمام بلابنا من اهم الوسائل الإيجابية التي لابد من ايجها بشكل سليم ومهم والتوعية والتحدث دائما من قبل الاهل مع الأبناء ومعرفة ما المشاكل التي تواجههم حتى لو كانت هذه المشاكل ليست مهمة بالنسبة لاب والام لابد من حلها لأنها ممكن ان تكون بالنسبة للابن مشكلة كبيرة النزول الى سن الأبناء لكيفية التعامل معهم بشكل سليم وايجابى.

التغيرات السلوكية من قبل الأبناء تجاه الإباء وان يوجد سبب للإدمان من قبل الابن من قبل الاهل والثقافة وان لابد من الوعى بشكل كبير جدا من قبل الاهل وعدم التفكك الاسرى وان لابد من وجود الرقابة من قبل الاب والام ووجود لغة حوار بين الاب والام من قبل الابن والبنت ولابد من التعامل مع الأبناء بشكل كبير لكى يتحدث الأبناء مع الإباء بشكل سليم دون الخوف منهم.

غياب الاب عن البيت بشكل دائم مشكلة من قبل المشاكل التي تواجه المجتمع المصرى وان الاب ليس فقط من يعطى المال للام والابن وتحسن الحالة الاجتماعية بل لابد من وجودة بشكل يومى لكي بتحدث مع الأبناء.

الام هي أساس المجتمع التي لابد من التحدث من البنات لكي لا يقعوا في فخ الإدمان وان الإدمان ليس يقتصر على الأبناء فقط بل البنات أيضا.

لابد من التعامل مع مدمن المخدرات انه مريض ووجود فرص عمل للمدمنين بعد التشافى من المادة المخدرة التي تدخل الجسم وان مدمن المخدرات يوجد لدية مشكلة أولا مشكلة نفسية وجود ضعف في الشخصية وان في الفترة الأخيرة ان يوجد استعداد وراثى في عملية الإدمان وان الإحصائية التي تمت على مدمنى الخمور هو أكثر تعرض للعملية الوراثية وان لابد من التعالي من مرض الإدمان على انه مرض نفسي في الأول ولابد من وجود حل جزرى له.

المصادر:
http://www.addiction-treatment-clinic.org/
http://www.slideshare.net/drugsfreedom/tramadol-addiction
http://www.freedomest.com/
More

اسباب ادمان الانترنت و علاجة

اسباب ادمان الانترنت و علاجة

اسباب ادمان الانترنت وعلاجه

اخر انواع الادمان هو ادمان الانترنت وهو مثل ادمان أى شئ اخر فالادمان هو الاعتياد على اشياء معينة و عدم القدرة على التخلي عنه ويكون هذا الادمان لة أعراض و أسباب و طرق العلاج و يمكنك أن تعرف ان كنت من مدمنى الانترنت أم لا,  رغم “الاستخدام المطول للإنترنت” يعرف كإدمان وهذا ليس بتشخيص رسمي إلا أن عوارضه المحتملة تشمل قضاء ساعات طويلة في التصفح علي الشبكة الالكترونية بشكل يمنع أداء المهمات اليومية واتخاذ القرارات و يؤدي ادمان الانترنت إلى العزلة وتقلب المزاج وانقطاع العلاقة الشخصية و الأسرية و مرض ادمان الانترنت خطير جدا ويجب علينا اكتشافه و معالجته في اصرع وقت.

يوجد ثلاث اسباب اساسية لادمان الانترنت فالسبب الاول هو السرية فإن الإمكانية التي يوفرها الانترنت في الحصول على المعلومات، طرح الأسئلة  من التعرف على الأشخاص والحصول علي المعلوماتوكل هذا دون الحاجة بدون كشف هويتنا تعطي  شعورا جيد بالسيطرة. وتكون القدرة على الظهور من حين لاخر بشكل مختلف حسب اختيارنا، هي تحقيق لحلم مطلوب بالنسبة للكثير من الاشخاص مما يأدي الى ادمان الانترنت .السبب الثاني وهو الراحة فلانترنت هو وسيلة مريحة،  وكونة متواجد يتواجد دائما في البيت و العمل، ولا يتطلب اي مجهود كالخروج من البيت او السفر أو استعمال المبررات من أجل استعماله. كل هذا يوفر حضورا عاليا وسهولة تتعلق بتحصيل المعلومات التي لم نكن نستطيع تحصيلها بدون الانترنت وكل هذا يجعل ادمان الانترنت شيء في غاية السهولة.  السبب الثالث هو الهروب كالكتاب الجيد أو مشاهدة فيلم مثير، فالإنترنت يوفر مهرب آمن من الواقع.  الانسان الذي يسان الذي يفتقر إلى الثقة بالنفس يمكن ان يصير مدمن.يستطيع كل إنسان أن يتبنى لنفسه هوية مختلقة وأن يحصل من خلالها على كل ما ينقصه في الواقع اليومي والحقيقي مما يؤدى لادمان الانترنت .

الذكور هم الأكثر عرضه  لادمان الانترنت فيمكن ان يتجاوز استخدام الولد للشبكة العنكبوتية إلي 20 ساعة في أسبوع وتزيد لديه احتمالات لادمان الانترنت و المراهقين هم الاكثر عرضة لاصابتهم بادمان الانترنت وكذلك الشخص الانطوائي فهم أكثر عرضة للاصابة بادمان الانترنت و طبقا الدراسات في مجال الادمان فإن ادمان الانترنت هو الاعلي ويكون دائما مدمنيه هم من أصحاب حالات الاكتئاب والشخصيات القلقة. ويعترف العديد مدمني الإنترنت أنهم ادمنوا السجائر أو الخمور أو الأكل، كما أن من يعانون من الملل مثل ربات البيوت مثلاً أو الوحدة أو التخوف من انشاء علاقات اجتماعية أو احساس مفرط بالنفس ويكون لديهم قابلية أكبر الى ادمان الإنترنت وكما يوفر لمثل هؤلاء فرصة لخلق علاقات اجتماعية وهمية بالرغم من وحدتهم في  ارض الواقع الواقع .

 وتكون اكثر المواقع التي يستخدما مدمنون الانترنت هي مواقع الدردشة : وكون دائما تجزب والاجتماعيين  معا اذ تجعلهم يتحدثون مع أصدقاء وهميين وأعتقد أنها أكثر المواقعالتى تسهل عملية ادمان الانترنت. لفيس بوك :رغم ما فعله الفيس فبوك في الفترة الاخيرة ورغم انه ساهم في ابراز العديد من المشكلات وحلها ولكن لا يمكن ان نغض البصر عن كونه عامل ممهمما في ادمان الانترنت بل يمكن ان تصل إلي ادمان الفيس بوك نفسهالمواقع الاباحية وهي اخطر انواع الادمان والتى يجلس المدمن لاانترنت لساعات طويله  .التدوين و المدونات  لها نصيب كبير ايضا من ادمان الانترنت ويرجع ذلك لان مدمنين انترنت ايحتاج للمكوث على الشبكة العنكبوتية كثيرا جدا  لتحديث و اشهار مدونتة مواقع الألعاب و الأفلام يقضى مدمنى ساعات طويلة من أجل الأفلام و الألعاب المختلفة الموجودة على الانترنت .

علامات ادمان الانترنت كثيرة جدا فسوف نستعرض بعض منها فمن تلك الاعراض زيادة الساعات أمام الانترنت بشكل كبير تتجاوز الفترات التي حددها الفرد لنفسهِ وتلك هي اولي علامات ادمان الانترنت ومن العلمات الاخري  يأتي التوتر و القلق الشديدين عند وجود أي عائق او سبب لانقطاع الانترنت وتصل للاكتئاب ويتبدل كل هذا عند عودة الانترنت وهناك ايضا الهوس وهو التكلم عن الشبكة الإنترنت في الحياة اليومية و يمكن أن يحدث لشخص ليس مصابا بادمان الانترنت ولكن المدمن تكون واضح عليه جدا في الحديث  . قضاء معظم الوقت في انشطة خاصة بالانترنت مثل التحميل وتثبيت البرانج والبحث في المواقع المختلفة. ويدق ناقوس الخطر عندما يبدا مستخدم الانترنت بخسارة اشياء كالعلاقات الشخصي والعلاقات الاسرية والعمل.

المصادر :
http://hopeeg-doctors.com/
http://hopeeg.com/portfolio/tramadol-addiction-treatment

 

 

More